خطاب التوصية- Recommendation Letter

خطاب التوصية -Recommendation Letter

يعتبر خطاب التوصية الواضح و المقنع الذي تقدمه كوثيقة ضمن ملف طلب منحة دراسية، من أهم الوثائق التي قد تكون سببا في اختيارك من طرف الجامعة ، لكن المؤسف أن الكثير من الطلاب لا يعطون كثيرا من الاهتمام لهذه الوثيقة، و يعتبرونها ورقة ثانوية مكملة للملف فقط، في هذا المقال سنحاول استعراض أهم الخطوات التي يجب على الطالب التقيد بها للحصول على خطاب توصية مفيد و ناجح بكل المقاييس.
مـاهـو خـطـاب التوصية؟
خطاب التوصية أو خطاب الترشيح، هو رسالة يكتبها شخص أو هيئة او مؤسسة، كشهادة لأحد الطلبة بأن له صفات شخصية محمودة أو مهارات معينة تميزه عن باقي الطلبة، و لا يمكن في أي حال من الأحوال أن يكتب الطالب خطابا للتوصية بنفسه.  

مـن يكتب خـطاب الـتوصية؟
يجب أن  يكون الشخص الذي تختاره لكتابة خطاب التوصية لإتمام أوراقك و الالتحاق بالجامعة أو الكلية، شخصا تعرف و يعرفك معرفة شخصية، كأستاذك الجامعي الذي درسك لفترة زمنية معتبرة، و يعرف ما لك من قدرات و مهارات تميزك، أو رئيس مؤسسة كنت تشتغل بها أو أجريت بها دراسات تطبيقية في إطار مسارك الدراسي، بهذه الطريقة سوف تضمن حصولك على خطاب توصية إيجابي ومقنع يبرز مميزاتك الشخصية والأكاديمية و المهنية تؤهلك للحصول على المنحة.
و من الأخطاء الشائعة هو طلب خطاب توصية من الأساتذة والأشخاص ذوى الأسماء المرموقة على أمل ترك انطباع جيد لدى القارئ للخطاب، دون أن تكون لك بهم أي علاقة أو معرفة شخصية، مما يجعل خطابهم يميل إلى العموم و الغموض، و هذا شيء غير ايجابي،  

كـيف تـحصل على خـطاب تـوصية إيـجابى؟
للحصول على خطاب توصية ايجابي واضيح و مفيد يبرز قدراتك وملامح شخصيتك بطريقة جيدة وموحية، ما عليك الا اتباع النصائح التالية:
1-             من المهم أن تتواصل مع من قام بكتابة خطاب التوصية لك، و ساعده على فهم حافزك و هدفك و طموحاتك الدراسية، و استشره بشأن اختياراتك و الجامعات التي تريد إرسال خطاب التوصية لها،
2-             قدم لكاتب الخطاب سيرتك الذاتية ليستعين بها على ذكر أهم انجازاتك، و لتلهمه مزيدا من الأفكار فكلما كان الخطاب محددا كان أفضل، فالخطابات ذات الصفات العامة لا تفيد كثيراً، فصفات ذكى، مجتهد، مثابر، كلها صفات يراها أي أستاذ في تلميذه الذي يعتبره جيد في دراسته، ولذلك فهي في هذا السياق تعتبر صفات عامة لا تساعد كثيراً.
3-             أخيرا امنح كاتب الخطاب قدرا كافيا من الوقت، ليتمكن من كتابة خطاب جيد.
4-             في كل الأحوال لا تنسى أن تشكر كاتب الخطاب لما بذله من جهد لمساعدتك.
أرجو أن يكون هذا المقال قد أفادك و قدم لك صورة واضحة لخطاب التوصية، لا تنسى أن تترك بصمتك بتعليق، و المهم أن تشارك الموضوع مع أصدقاءك لتعم الفائدة.

ملاحظة:تجدون أسفل الموضوع مثال لخطاب توصية باللغة الانجليزية، كما سنوافيكم بمزيد من الراسائل مستقبلا.

أخوكم كناس نورالدين
اطلع ايضا على:

Recommendation Letter
Danyal Adam,
Department of English,
University of Patra,
Madras.
To:
The Scholarship Selection Committee,
John Milton Scholarship Foundation,
London.
29th September, ’08.
I hereby wish to recommend (Mr. Jhon Adam) for the (John Milton Scholarship Award).  I have known (Mr. Jhon Adam) for the past (4 years) that he has been a student in our Department.
(Mr. Jhon Adam) has been a very sincere and diligent student whose hard-work is a constant source of inspiration for the other students.  He has always excelled in his academics and stands among the top 2% in his class.  He has won many prizes in both academic and extra-curricular activities.
His achievements stand out all the more because of the financial problems that he has to deal with on a day to day basis.   He works part-time in the Department Library and also takes on part-time teaching jobs in the community to enable him pay his college fees.
However, the financial problems have never interfered with his enthusiasm and motivation to finish his Graduate and Post Graduate Studies.  His sincerity and dedication have earned him many top honors in the University.
I sincerely recommend (Mr. Jhon Adam) for the (John Milton Scholarship Award).
Sincerely



0 التعليقات:

Enregistrer un commentaire