مخبر الدراسات والبحوث في التنمية الريفية

مخبر الدراسات والبحوث في التنمية الريفية

جامعة محمد البشير الابراهيمي-برج بوعريرج


أنشئ مخبر الدراسات والبحوث في التنمية الريفية بموجب القرار رقم 145 المؤرخ في 14 أفريل 2012، الصادر عن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وهو يهتم بالدراسات والبحوث التنموية بوجه عام، والمتعلق منها بالتنمية الريفية على وجه الخصوص، وذلك باعتبار أبعادها المختلفة: الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، فهدفه المساهمة في تحقيق تنمية إقليمية مستدامة، مندمجة، شاملة ومتوازنة.(كلمة مدير المخبر الدكتور رحيم حسين)

يضم المخبر حاليا 31 عضوا موزعين على ست (06) فرق بحث وهي:
  • الفرقة 1 : سياسات التنمية الريفية.
  • الفرقة 2 : تطوير هياكل وآليات التنمية الريفية في الجزائر.
  • الفرقة 3 : التنمية الريفية بالجزائر ولاية برج بوعريريج نموذجا.
  • الفرقة 4 : الخدمات الاجتماعية التنموية في المجتمع الريفي الجزائري.
  • الفرقة 5 : تطوير وتنمية الموارد الطبيعية في المناطق الريفية.
  • الفرقة 6 : تنمية الموارد البشرية في المناطق الريفية.
1-فرقة سياسات التنمية الريفية :
رئيس فرقة البحث: رحيم حسين
الكلمات المفتاحية: سياسة تنمية ؛ تنمية ريفية ؛ تنمية مستدامة ؛ المناطق الريفية.
وصف موضوع البحث للفرقة:
تتضمن السياسات في مفهوم الفرقة كل الإجراءات والآليات التي تستهدف ترقية حياة الريفيين اقتصاديا واجتماعيا وتنمية المناطق الريفية بما يحقق التوازن الجهوي ويضمن الاستقرار في هذه المناطق. ومن الأهداف الأساسية لعمل الفرقة، بعد أعمال التشخيص والتحليل، اقتراح التدابير والآليات العملية التي تساعد على خلق حركية تنموية بالمناطق الريفية، بل وجعل هذه المناطق بمثابة أقطاب تنمية حقيقية، ومن ثم تغيير واقع التمركز الذي تحظى به المدن، والذي من نتائجه نزوح الريفيين نحو المدن ومعايشة المتبقين منهم لكافة أشكال التهميش والحرمان من متطلبات الحياة العصرية.
     تشمل السياسات المقصودة عدة مجالات منها على سبيل الخصوص ما يلي :
  • - سياسة التنمية الفلاحية.
  • - سياسة التنمية السياحية في المناطق الريفية.
  • - سياسة تنمية المناطق الجبلية والمناطق النائية.
  • - سياسة تنمية الحرف والصناعات التقليدية في المناطق الريفية.
  • - سياسة دعم الاستثمار الريفي (مناطق نشاط، مناطق صناعية).
  • - سياسة التنمية الاجتماعية والثقافية الخاصة بالمناطق الريفية.
  • - سياسة التكوين والتأهيل للشاب والفتاة الريفيين.
  • - سياسة التهيئة الريفية.
  • الإصدارات العلمية للفرقة:
    يصدر المخبر مجلة علمية دورية محكمة تحت عنوان مجلة أبحاث ودراسات التنمية، صدر العدد الأول منها في ديسمبر 2014.
    2-فرقة تطوير هياكل وآليات التنمية الريفية
    رئيس فرقة البحث : بن منصور موسى
    الكلمات المفتاحية : التنمية الريفية، التمويل الريفي، الإدارة المحلية، الإرشاد الإنتاجي، الإرشاد التسويقي، القيادة والإدارة المحلية، التمويل الأصغر، الحوكمة المحلية.  
    وصف موضوع البحث للفرقة :
    تهدف وحدة البحث هذه إلى تطوير هياكل وآليات التنمية الريفية في الجزائر من خلال إبراز الهياكل والآليات الحالية والوقوف على أهم نقاط القوة فيها، وكذا أهم نقاط الضعف، والعمل على اقتراح آليات وهياكل جديدة تأخذ بالجوانب الإيجابية للهياكل والآليات القائمة والعمل على تثمينها، وفي ذات الوقت إيجاد سبل التغلب على نقاط الضعف والسلبيات وكذا المعوقات التي تتميز بها تلك الهياكل بما يتماشى وطبيعة المناطق الريفية الجزائرية، التي تتنوع من مناطق جبلية ومناطق صحراوية وأخرى سهلية، هذا من جهة، مع محاولة الاستفادة من تجارب الدول الناجحة في هذا المجال سواءً في الدول المتقدمة أو الدول النامية، من جهة أخرى.
    هذا وتهدف هذه الفرقة من خلال تطوير هذه الهياكل والآليات إلى تحقيق جملة من الأهداف منها ما يلي:    
    • توحيد الجهود والطاقات للعمل علي تطوير الريف والنهوض بإنسانه وأدوات إنتاجه ليواكب ركب المجتمعات المتقدمة؛
    • تمكين أبناء المجتمعات المحلية علمياً وتكنولوجياً واقتصادياً وإذكاء روح المبادرة والإبداع لديهم؛ 
    • توفير العمل المنتج لكل من يحتاج إليه في كافة السياقات؛ 
    • ترقية أوجه الحياة البيئة والزراعية والتعليمية والاجتماعية؛
    • العمل علي إنجاح الهجرة العكسية من المدينة إلي الريف. وذلك من خلال التركيز على المحاور التالية:
    المحور الأول: واقع هياكل وآليات التنمية الريفية في الجزائر؛
    المحور الثاني: تجارب بعض الدول في مجال التنمية الريفية؛
    المحور الثالث : اقتراح هياكل وآليات للتنمية الريفية المستقبلية في الجزائر
  • 3-فرقة التنمية الريفية بالجزائر ولاية برج بوعريريج نموذجا
  • رئيس فرقة البحث: زرواتي رشيد
    الكلمات المفتاحية: تنمية ريفية، تنمية اجتماعية، تنمية بشرية، برج بوعريريج.  
    وصف موضوع البحث للفرقة:
    الإشكالية: يتركّز موضوع مشروع بحثنا حول التنمية الريفية بالجزائر، ويتضمّن دراسة المحاور الثلاثة:
    المحور الأول: التنمية الاجتماعية الريفية.
    المحور الثاني: التنمية الاقتصادية الريفية.
    المحور الثالث: التنمية الإدارية الريفية.
    والملاحظ أن التنمية الريفية بالبلدان المتخلّفة تتميّز بتأخّرها، ومنها التنمية الريفية بالجزائر، وذلك راجع إلى أنها تعاني من عوائق التنمية في المجال الاجتماعي والاقتصادي والإداري، رغم توفر إمكانيات التنمية الريفية بالجزائر، والتي تؤهلها لان تصبح تنمية ريفية على غرار التنمية الريفية بالبلدان المتطوّرة.
    وبناء على ذلك، فان إشكالية بحثنا تتمحور حول التساؤل العام الأتي:
    • ما هو واقع التنمية الريفية بميدان الدراسة؟
    ويتفرع عن التساؤل العام، التساؤلات الفرعية الآتية:
    1. ما هو واقع التنمية الاجتماعية الريفية بميدان الدراسة؟
    2. ما هو واقع التنمية الاقتصادية الريفية بميدان الدراسة؟
    3. ما هو واقع التنمية الإدارية الريفية بميدان الدراسة؟
    4. ما هي الإستراتيجية المتبناة في التنمية الريفية بميدان الدراسة؟
    5. هل هناك إستراتيجية بديلة للتنمية الريفية بميدان الدراسة؟
  • 4-فرقة الخدمات الاجتماعية التنموية في المجتمع الريفي الجزائري
    رئيس فرقة البحث: مانع عمار
    الكلمات المفتاحية: الخدمات الاجتماعية التنموية، الخدمة الاجتماعية، المجتمع الريفي الجزائري.
    وصف موضوع البحث للفرقة:
    تشير الخدمات الاجتماعية التنموية الريفية غلى العمليات التي يمكن أن توحد جهود الأفراد ومؤسسات الدولة قصد تحسين الأحوال الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لسكان المجتمعات الريفية وتحقيق تماسك بنيان المجتمع وتوازن قواه واستغلال موارده و استغلال موارده استغلالا عقلانيا إضافة إلى عملية تهيئة عوامل التقدم الاقتصادي والاجتماعي عن طريق مساهمة أفراد المجتمع ومنظماته واستغلال طاقاته وإمكاناته . إن التنمية الاجتماعية باعتبارها عملية تغيير مؤسسي مخطط للوصول إلى مواؤمة أفضل بين الاحتياجات الإنسانية والسياسات والبرامج الاجتماعية وتغيير الظروف أو التكيف الهادف مع الظروف تهدف إلى الوقوف على واقع الحياة الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية والصحية وغيرها من جوانب الحياة السائدة الريف الجزائري ، وذلك لمعرفة حجم الخدمات الاجتماعية والمرافق العامة المتوفرة في الريف الجزائري من من حيث الكم والكيف ، نظرا لأهمية هذه العناصر في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية ويتم ذلك من خلال ما يأتي: التشخيص الموضوعي للمشكلات التي تعترض تطور البرامج التنموية المسطرة من طرف الدولة الجزائرية ؛ تقييم مدى نجاعة الاستراتيجية التنموية في جوانبها الاجتماعية الخدماتية باعتبارها الدعامة الأساسية لنجاح البرامج والمشاريع وبالتالي استقرار المجتمع الريفي ؛ العمل والدفع لتحقيق : المن الغذائي واستعادة التوازنات الإيكولوجية وتحسين شروط المعيشة
Equipe Développement et Valorisation des Ressources Naturelles en Milieu Rural
Chef de l’Equipe: Khaled ABBAS

Mots clés: Diversification, Valorisation, caractérisation, Traçabilité, Ressources Naturelles, Economie, Exode Rural et Produits de Terroir,
Thématique de Recherche: Développement et valorisation des ressources naturelles en milieu rural
-Au sens des instructions, fixées par la direction de la recherche scientifique, de la tutelle universitaire, visant à promouvoir le développement de ces laboratoires de recherches nationaux par l’engagement des efforts du chercheur à participer efficacement dans le développement de l’économie nationale dans ses différentes filières; il est fort indispensable d’accéder au fond de la prospection des potentialités naturelles que nous apercevrons de décrire dans les axes de recherche ci-après, afférant à l’équipe de recherche.
- Diversification des ressources économiques au niveau national notamment les produits agricoles ;
- Valorisation des ressources naturelles en passant par la caractérisation jusqu’au plan d’exploitation et d'experimentation ;
-   Fixation de la population en milieu rural ou plutôt réduire son exode par le biais de la création des microprojets de développement ;
-Elaboration des stratégies visant la participation active au développement rural ;
-Initiation à la labélisation des produits de terroir dans les régions de montagnes ;

-Promotion de la production biologique par l’instauration des bonnes pratiques de contrôle de traçabilité.
6-فرقة تنمية الموارد البشرية في المناطق الريفية
رئيس فرقة البحث: علاوي عبد الفتاح
الكلمات المفتاحية: الموارد البشرية، المناطق الريفية، تنمية الموارد البشرية، تنمية المناطق الريفية،التنمية المحلية.  
وصف موضوع البحث للفرقة:
تعتبر الموارد البشرية كنوزا حقيقية في الاقتصاديات الحديثة نظرا لما لها من آثار سياسية واقتصادية واجتماعية، لكونها عوامل الإنتاج الرئيسية للبلاد التي تساعد على سياسة رشيدة لتنمية هذه الموارد تنمية تتماشى مع الخطط العريضة للأهداف التنموية الشاملة للبلاد، لذا ترى الكثير من البلدان النامية ضرورة التركيز على تنمية الموارد البشرية والاستفادة من قدراتها الإنتاجية، وفي نفس السياق يلقى موضوع التنمية أهمية كبيرة في عالمنا المعاصر، ونظرا لأن البشر هم الثروة الحقيقية لأي أمة، فإن أي أمة تكمن فيما تمتلكه من طاقات بشرية مؤهلة ومدربة وقادرة على التكيف والتعامل مع أي جديد بكفاءة وفعالية، من هذا المنطلق زاد إدراك الدول وخاصة النامية منها لأهمية التنمية البشرية في إحداث التطور والرقي، وهذا الانتقال لا يمكن إحداثه بواسطة موارد بشرية تعاني من سوء التغذية أو من الأمراض الفتاكة أو تفتقر إلى المعرفة والكفاءة العلمية والخبرة اللازمة، لذلك نجد أن جل الدول النامية هيأت الإطار التشريعي اللازم لتحقيق التقدم في مجال التنمية البشرية، ومحاولة استثمار تلك الموارد بالطريقة المثلى التي تضمن تحقيق الرفاهية والرقي في المجتمعات ككل، ومن هذا المنطلق تبرز أهمية دراستنا لمحاولتها إبراز الدور الكبير الذي تلعبه الموارد البشرية بالتركيز على إثرها في تحقيق التنمية في المناطق الريفية وما هي القيمة المضافة التي ستقدمها.
المحاور الأساسية :
  1. الموارد البشرية وموقعها في العملية التنموية
  2. خصوصيات الموارد البشرية في المناطق الريفية
  3. سب تنمية الموارد البشرية لدعم التنمية بالمناطق الريفية
  4. دراسات ميدانية حول تنمية الموارد البشرية في المناطق الريفية – الحالة الأولى ولاية برج بوعريريج
المصدر: موقع المخبر

0 التعليقات:

Enregistrer un commentaire