الملتقى الوطني الثالث في موضوع " سؤال العلاقة بين الثقافة والميديا " الجزائر يومي 07 و08 ديسمبر 2016



الملتقى الوطني الثالث في موضوع " سؤال العلاقة بين الثقافة 
والميديا "الجزائر يومي 07 و08 ديسمبر 2016

من تنظيم
ورقة الملتقى
يعتقد البعض أن الثقافة هي " الخندق" الوحيد الذي لازال مفتوحا لمقاومة التنميط الذي يجرى بشكل متسارع على الصعيد الكوني، وعلى مختلف المستويات: التشريعي، والاقتصادي، السياسي، والتجاري.... التنميط الذي دفع الدول إلى التنازل عن الكثير من سيادتها فأجبرت على التقيد بالأنموذج الاقتصادي الواحد والانخراط في منظمة التجارة العالمية، والالتزام بشكل من تنظيم الحياة السياسية المتشابه الذي يرتكز على التعددية السياسية. وتعزز هذا الاعتقاد في ظل الإيمان بأن الاختلاف بين البشر كان ولا يزال ثقافيا وليس بيولوجيا، كما يؤكد ذلك علماء الأنتربولوجيا. 
ويرى البعض الأخر أن هذا التنميط في المنظومات القانونية والسياسية والاجتماعية على الصعيد الكوني ما كان له أن يتحقق لولا مساهمة المؤسسات المنتجة للثقافة والأدوات الموزعة لها. وهذا ما يؤكده مفهوم البنية الفوقية الذي يتمسك به أصحاب النظرية النقدية ويؤكده أبناء العالم الثالث المتشيعين لنظرية التبعية المقتنعون بأن الحركات الثقافية التي كانت تقف في الستينات والسبعينات ضد الهيمنة العالمية، مثل " الهيبز"( Hippies) تم الالتفاف عليها باحتواء منظوماتها الرمزية التي أصبحت علامة بارزة من علامات هذا التنميط.
ويرى فريق ثالث أن الثقافة لم تعد مثلما كنا نعتقد في الستينات والسبعينات من القرن الماضي. لقد أجبرت هي الأخرى عن التنازل عن دورها التعليمي والتنوري بعد أن غمرها الترفيه وذابت في اللعب فأصبحت ثقافة هجينة فاقدة الهوية ممسوحة من كل انتماء يقف حجرة عثرة أمام تسويقها وعولمتها. 
على ضوء هذه الأطروحات الثلاث تتجلى أهمية السؤال عن العلاقة بين الثقافة والميديا. السؤال الذي يفجر العديد من الأسئلة: عن أي ثقافة نتحدث، ثقافة نخبوية، ثقافة شعبية، ثقافة جماهيرية، ثقافة رقمية، ثقافة وطنية، ثقافة كونية، ثقافة إعلامية؟ أي ما هي التخوم التي تفصل وتصل كل هذه المفاهيم؟ وعن أي ميديا نتحدث: الصحافة المكتوبة، الإذاعة، التلفزيون، وسائط الاتصال الحديثة؟ بمعنى هل أن حظ الثقافة متكافئ لدى كل هذه الوسائط الإعلامية والاتصالية؟ وما هي الإضافات التي تقدمها هذه الوسائط للثقافة إن لم تكن هي ذاتها ثقافة؟ وكيف نقرأ العلاقة بين الثقافة ووسائل الإعلام الجزائرية وكيف نقيمها؟. 
محاور الملتقى:1- مفاهيم الثقافة بين التزاحم والتنازع 
2- الثقافة والميديا: الثقافة في الميديا أو ثقافة الميديا؟
3- وسائل الإعلام الجزائرية والثقافة: تأملات وتجارب 
شروط المشاركة: ـ يرسل ملخص المداخلة في حدود 250 كلمة مرفق بموجز عن السيرة العلمية وذلك قبل 30 سبتمبر 2016 إلى العنوان الإلكتروني التالي boukrouhm@gmail.com 
ـ ترسل المداخلة قبل 30 أكتوبر 2016ـ توفر الجهة المنظمة للملتقى الإقامة للمشاركين القادمين من خارج العاصمة 
اللجنة العلمية
د. فتحية معتوق
د. نصر الدين لعياضي
د. سعيد لوصيف
د. عزيز لعبان
د. مراد قاصد
د. مراح عيسى
د. جمال بوعجيمي
د. مخلوف بوكروح

0 التعليقات:

Enregistrer un commentaire